عذرا رسولى الحبيب

الثلاثاء، ١٣ يناير ٢٠٠٩

مين أنا؟

قمت من النوم الصبح بصيت فى ميرايتى
لقيت واحده تانيه فى ميرايتى
واحده غيرى مش أنا
مش هى دى ملامحى
مش هى دى أنا
حتى لونى مش كده
نظرة عيونى نظرة مش بتعتى أنا
هو أنا ليه بقيت كده
سألت مرايتى؟
قالتلى ومين قالك انى ميرايتك أنا
هى العيون اللى تشوف اطفال غزه المدبوحين
هتفضل عيونك
ولا ملامحك الى صرخت من غدر سهم فى وسط ظهرك
هتفضل ملامحك
حتى أنا مبقيتش مرايتك

هناك ٩ تعليقات:

رحــــيـل يقول...

وحشتينى بجد

يارب تكونى بخير وسهيله كويسه

مش عارفه اقولك ايه بس فعلا وضع يخلينا كلنا حاسين بشئ غريب جوانا

ربنا معاهم يارب
تحياتى وحبى

آلام وآمال يقول...

ربنا يفك كربنا ويصلح حالنا وينصر اخواننا ويغفر لنا تقصيرنا

بنت أبيها يقول...

كلمات قليلة ولكنها تعبر عن الكثير

واسلوب ادبي جميل

ربنا يثبتهم

ويهدي الحكام العرب

نوري يقول...

هو انا مين يا دولا
قصدي هو انا مين يا نونا

الله يسامحها زهراء الي جت غيرتلك البرمجه الي انا والـnub كنا مبرمجنهالك

يلا بقي لما ارجع هيبقلنا كلام تاني

بست وشز فور يو

dodda يقول...

ربنا على كل ظالم

يا رب يرجع لدنيتك الجمال

التدوينه جميله ومؤلمه
انا مش حبص فى المرايه تانى

الطالبة عفو الله يقول...

اين انتي يا اختي طولتي الغيبة اسألأ الله ان يكون سبب غيابك خير

خالتى بمبة يقول...

المدبوحين كتير في غزة وفي غيرها بس يا بخت اللى يقدر يصرخ

الطالبة عفو الله يقول...

حقيقة لا اعرف ما الذي يجعلني ادحل لمدونتك و اشتاق لك رغم انني لا اعرفك

لا اعرف سر غيابك الذي طال

ان شاء الله خير و يا رب تطمنيني اول ما ترجع

في رعاية الله

من القلب يقول...

كلماتك جميله

تقبلى مرورى
وحشتينى دنييتى الجميله